غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة تستقبل السفير الصيني

الخميس 09 مارس 2017 10:09 ص بتوقيت القدس

غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة تستقبل السفير الصيني

إستقبلت غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة سفير جمهورية الصين الشعبية لدى دولة فلسطينتشن شينغتشونغ" ووفد طاقم السفارة المرافق له , حيث ناقش الجانبان العلاقات الفلسطينية الصينية الاقتصادية، وعدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وذلك بحضور رئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة.

وفي بداية  اللقاء رحب وليد الحصري رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة  بالوفد الضيف، وأكد على عمق العلاقات الفلسطينية الصينية , وقدم لهم نبذة عامة عن تدهور الأوضاع الإقتصادية في قطاع غزة في ظل إستمرار الحصار ، وشدد على العلاقات الاقتصادية القوية التي تربط تجار فلسطين بشكل عام وتجار قطاع غزة على وجه الخصوص بنظرائهم الصينيين، مؤكداً على أن نسبة كبيرة من واردات فلسطين تأتي من الصين.

وبخصوص منح التأشيرات للتجار ورجال الأعمال الفلسطينيين طالب الحصري بمزيد من التسهيلات وإعطاء التأشيرات المتعدده السفرات لمدة عام ، خاصة للتجار والمستوردين الذين يسافرون بشكل دوري إلى الصين، بالإضافة إلى زيادة فترة الإقامة بالصين والمحددة بالتأشيرة لمدة 30 يوم , حيث أن هذة الفترة غير كافية ويجد التجار صعوبة في تجديدها وتمديد الإقامة بالصين , كما تم مطالبة السفير الصيني بضرورة إعتماد شهادة التذكية الصادرة من الغرفة التجارية لمنح التأشيرة للتجار.

كما وجه الحصري الدعوة للسفير الصيني لعقد لقاء موسع في القريب العاجل بحضور التجار و رجال الأعمال المستوردين من الصين , وذلك لمناقشة أليات نعزيز التبادل التجاري بين البلدين  والإستماع إلى أهم المشاكل التي تواجههم في تعاملاتهم مع الصين.

من جانبه، شكر السفير الصينيتشن شينغتشونغ" غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ، على حفاوة الاستقبال ، وقال بأنه جاء لغزة من أجل الاستماع الى المشاكل التي يعانيها الاقتصاد الفلسطيني، وبحث سبل التعاون لتعزيز العلاقات الإقتصادية بين فلسطين والصين.

وأكد السفير على استعداده للتعاون مع أي مقترحات مكتوبة تقدم له ليقدمها بدوره للحكومة الصينية ويتم بحثها ودراستها، وبخصوص إصدار التأشيرات أكد السفير أنه منفتح في هذا الموضوع حيث أنه أعطى تعليماته لتقديم كافة التسهيلات لإصدار التأشيرات للفلسطينيين سواء من السفارة الصينية في رام الله أو السفارة الصينية في عمان، وأكد انه على اتم استعداد للتعاون وتلقي أي مقترحات أو مشاكل من اجل توطيد العلاقات الثنائية وتطويرها.


غزة / الاقتصادية