16 مليار ريال ضرائب متوقعة على السجائر بالسعودية حتى 2020

الإثنين 20 مارس 2017 10:04 ص بتوقيت القدس

16 مليار ريال ضرائب متوقعة على السجائر بالسعودية حتى 2020

أظهرت بيانات رسمية أنه من المتوقع أن تصل حصيلة الضريبة الانتقائية على السجائر في السعودية بنحو 15.75 مليار ريال خلال الفترة من أبريل المقبل حتى نهاية عام 2020 المتزامن مع برنامج التوازن المالي المعلن من الدولة نهاية العام الماضي (الدولار يعادل 3.75 ريال).

وبحسب البيانات التي نشرتها صحيفة الاقتصادية السعودية اليوم الاثنين 20 مارس 2017، فقد استوردت السعودية سجائر بنحو 22 مليار ريال في آخر ست سنوات (من 2011 حتى 2016)، بكمية واردات نحو 273 ألف طن من السجائر.

تطبيق الضريبة

ووفقا لبرنامج التوازن المالي ستطبق السعودية ضريبة السلع الانتقائية خلال الربع الثاني من العام الجاري، فيما قالت وزارة المالية: “إنها تستهدف تطبيق الضريبة اعتبارا من شهر أبريل المقبل”.

وتشير بيانات الهيئة العامة للإحصاء إلى أن واردات السعودية من السجائر قد بلغت نحو 4.2 مليار ريال خلال العام الماضي 2016، بما وزنه نحو 41 ألف طن.

ومن المتوقع أن يحقق فرض ضريبة السلع الانتقائية على السجائر، إيرادات قيمتها 3.15 مليار ريال خلال العام الجاري، ونحو 4.2 مليار ريال سنويا اعتبارا من عام 2018 حتى عام 2020، اعتمادا على أن الضريبة الانتقائية نسبتها 100% على السجائر، فيما سيتم تطبيقها لفترة تسعة أشهر فقط خلال العام الجاري “من شهر أبريل حتى نهاية العام”.

الواردات السعودية

واعتمد الرصد على ثبات قيمة واردات السعودية من السجائر عند معدل العام الماضي نفسه 2016، عند نحو 4.2 مليار ريال.

وتستورد السعودية السجائر من أكثر من 15 دولة هي: ألمانيا، تركيا، سويسرا، الهند، بولندا، التشيك، فرنسا، إندونيسيا، أوكرانيا، اليمن، الفلبين، مصر، باكستان، الولايات المتحدة، ودول أخرى.

وأشارت وثيقة برنامج التوازن المالي الصادرة نهاية العام الماضي، إلى أن ضريبة السلع المنتقاة هي ضريبة محددة على السلع المتعلقة بالمنتجات الضارة مثل التبغ ومشتقاته والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.

ووفقا للوثيقة، تم الاتفاق وفقا لقرارات المجلس الأعلى لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي في دورته السادسة والثلاثين بفرض ضريبة على المشروبات الغازية بنسبة 50%، وعلى التبغ ومشتقاته “بينها السجائر” ومشروبات الطاقة بنسبة 100%.


وكالات . اقتصادية