بدعم من بنك الأردن وبالتعاون مع جمعية عطاء فلسطين الخيرية

"حملة رمضان يجمعنا بالحب والعطاء" أتمت توزيع الطرود الغذائية على الأسر المستورة

الثلاثاء 13 يونيو 2017 08:11 م بتوقيت القدس

"حملة رمضان يجمعنا بالحب والعطاء" أتمت توزيع الطرود الغذائية على الأسر المستورة

ضمن حملة شهر رمضان المبارك "حملة رمضان يجمعنا بالحب والعطاء" والتي تنظمها جمعية عطاء فلسطين الخيرية، وبدعم كريم من بنك الأردن، تم توزيع طرود غذائية على الأسر المستورة والأيتام في كل من قطاع غزة وقرية كفر قدوم بمحافظة قلقيلية. ويضم الطرد معظم المواد الغذائية الأساسية التي تحتاجها الأسر بشكل يومي خلال شهر رمضان المبارك.
حيث شارك في التوزيع في قرية كفر قدوم السيد نصيب خليل مدير العلاقات العامة لجمعية عطاء فلسطين الخيرية وعدد من المتطوعين، بحضور مسؤولة العلاقات العامة في البنك السيدة رجاء جبارين ومدير فرع بنك الأردن في نابلس السيد أسامة الزاغة وعدد من موظفي البنك.
في حين جرى توزيع الطرود الغذائية في قطاع غزة بحضور السيدة نجاح عليوة أمينة سر الجمعية والسيد عمر أبو جراد عضو مجلس إدارة الجمعية، وبحضور السيد عامر الدحدوح  والسيد طارق الريس مديرا فروع بنك الأردن في قطاع غزة.

وأعربت السيدة رجاء ابو غزالة رئيس مجلس إدارة الجمعية عن "سعادتها الكبيرة للتعاون الاستراتيجي مع ادارة بنك الأردن خلال هذا العام والأعوام السابقة، والذي يظهر مدى اهتمام ادارة بنك الأردن ممثلة بالسيد حاتم فقهاء المدير الاقليمي للبنك ببرامج المسؤولية الاجتماعية وأسس التكافل الاجتماعي في المجتمع الفلسطيني الواحد". ودعت ابو غزالة كافة المؤسسات والشركات المحلية والدولية الى "دعم الأسرة الفلسطينية لتمكينها من الصمود أمام التحديات الاقتصادية والانسانية الصعبة".
وأوضح السيد نصيب خليل مدير العلاقات العامة للجمعية "إن هذه الفعالية هي برنامج سنوي ثابت تنفذه الجمعية منذ 15 عاما وتهدف الى تقديم المواد الغذائية الأساسية التي تحتاجها الأسرة الفلسطينية المستورة خلال شهر رمضان المبارك، وذلك في ظل الظروف الانسانية والاقتصادية الصعبة التي تعيشها الأسرة الفلسطينية".

هذا ومن جهته، وضح السيد حاتم الفقهاء، المدير الإقليمي لبنك الاردن أن "هذا الدعم يأتي ضمن سلسلة متكاملة من المساعدات والتمويل الذي يقدمة البنك من خلال برامج المسؤولية المجتمعية المختلفة والتي تهدف الى مساعدة الأسر المستورة والأيتام من خلال برامج التمكين الاقتصادي، لا سيما في شهر رمضان المبارك"، معربا عن سعادته بالتعاون مع جمعية عطاء فلسطين في هذا الصدد، ومؤكدا على استمرار الدعم الذي يقدمه البنك للمجتمع الفلسطيني بشكل دائم ولمختلف القطاعات.
وقدم كل من السيد حمزة جمعة رئيس مجلس قروي كفر قدوم والاخت سهاد القدومي مسؤولة الدائرة الاجتماعية في المجلس البلدي شكرهما الجزيل لادارة جمعية عطاء فلسطين الخيرية والى السادة بنك الأردن على دعمهم صمود سكان قرية كفر قدوم آملين ان "تتبنى كافة مؤسسات المجتمع المدني والشركات التجارية الرؤية المشتركة لجمعية عطاء فلسطين وبنك الاردن في دعم صمود السكان في ظل الظروف الإنسانية الصعبة التي تعيشها مناطق التماس مع الاحتلال نتيجة الحصار والتهميش".

 


رام الله / الاقتصادية