غرفة الخليل تبحث تطوير نظامها المالي والإداري مع شركة KPMG Jordan

الأحد 09 يوليو 2017 08:20 ص بتوقيت القدس

غرفة الخليل تبحث تطوير نظامها المالي والإداري  مع شركة KPMG Jordan

تطوير النظام المالي والإداري لغرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل ليكون مثالاً يحتذى به بين المؤسسات في فلسطين كان الهدف الأبرز من الاجتماع الذي عقده مجلس إدارة الغرفة مع شركة "KPMG Jordan" القواسمي وشركاه ممثلة بالشريك التنفيذي السيد حاتم القواسمي والوفد المرافق، والتي تختص بتقديم خدمات التدقيق والخدمات المهنية والمحاسبية العالمية، وذلك بحضور أمين سر نقابة الحلي والمجوهرات الأردنية، السيد ربحي علان والأستاذ المحامي ماهر بيوض التميمي.

وفي مقدمة اللقاء رحب رئيس الغرفة التجارية المهندس محمد غازي الحرباوي بالوفد الضيف، وقدم لهم نبذة عن الغرفة التجارية وعن اقتصاد محافظة الخليل الذي يتنوع بين الصناعة والتجارة والخدمات والزراعة، فيما أكد الحرباوي أن مجلس إدارة غرفة الخليل يسعى للارتقاء بمستوى النظام المالي والإداري للغرفة التجارية ليواكب التطور الذي تشهده الخدمات المهنية العالمية، وفقا لأرقى المعايير المحاسبية الدولية.

كما أكد الحرباوي حاجة الشركات في الخليل إلى أنظمة متطورة لتنظيم البيت الداخلي فيها لتضمن الاستمرارية والربحية خاصة أن السواد الأعظم منها هي شركات عائلية، يهمنا الصعود بها وتطويرها من خلال إجراءات ممنهجة تضمن سلامة الإجراء الإداري والمالي فيها.       

بدوره نوه أمين سر الغرفة التجارية أحمد غازي القواسمي إلى أن وصول الجيل الثالث والرابع للشركات العائلية يتطلب مأسسة عملها الإداري والمالي بطريقة علمية ومنظمة للحفاظ على كينونتها، وهذا ما تأمل غرفة الخليل تحقيقه من خلال الشركات المتخصصة وذات الخبرة.

أما الشريك التنفيذي لشركة KPMG السيد حاتم القواسمي، فأكد استعداد الشركة الكامل للعمل مع غرفة الخليل لتطوير نظامها المالي والإداري، مشيراً أن الشركة هي امتداد ل KPMG العالمية، حيث تقدم خدماتها لعدد كبير من الشركات والمؤسسات في المنطقة لمساعدتهم للاستجابة للفرص المتاحة والتحديات المحيطة والسعي لتطوير الأداء والعمل على زيادة القيمة الاقتصادية والانتاجية.

وأضاف القواسمي أنه سيتم العمل على افتتاح مكتب للشركة في الخليل لتقديم خدماتها للشركات المحلية، مشيداً بالمستوى الذي وصلت له شركات الخليل الصناعية والتجارية آملاً لها مزيداً من التقدم والازدهار.

وفي سياق متصل شكر أمين سر نقابة الحلي والمجوهرات الأردنية ربحي علان غرفة الخليل على تعاونها الدائم، مؤكداً على أهمية الاقتصاد ودوره في تنمية المجتمع، وتحدث عن منتدى الخليل للتنمية الشاملة والذي تم تأسيسه في الأردن بجهود رجال أعمال من الخليل لخدمة الاقتصاد الأردني والفلسطيني، منوها ً أن عدد أبناء الخليل في الأردن يتجاوز 600 ألف نسمة.

 

 


غرفة الخليل تبحث تطوير نظامها المالي والإداري  مع شركة KPMG Jordan

الخليل / الاقتصادية