الهندي: "نفتخر بالرياضة النسوية الفلسطينية"

"المشروبات الوطنية" ترعى الفريق النسوي لكرة القدم في نادي "اتحاد نابلس"

الخميس 01 فبراير 2018 09:31 ص بتوقيت القدس

"المشروبات الوطنية" ترعى الفريق النسوي لكرة القدم في نادي "اتحاد نابلس"

 

 

وقّعت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي ونادي الاتحاد في نابلس اتفاقية لرعاية الفريق النسوي لكرة القدم التابع للنادي، وسيتم بموجب الاتفاقية تزويد الفريق المكون من أكثر من 25 لاعبة بمعدات ومستلزمات وألبسة رياضية، في الوقت الذي يستعد فيه الفريق للمشاركة في الدوري الخماسي النسوي لكرة القدم للموسم 2018-2019.

 

وجرى توقيع الاتفاقية في مقر شركة المشروبات الوطنية ببيتونيا بحضور السيد عماد الهندي مدير عام الشركة، والسيد مازن بدر الكوني عضو الهيئة الإدارية والمدير الإداري لنادي الاتحاد، حيث أكد الهندي حرص الشركة المتواصل على تقديم كافة الدعم الممكن للرياضة النسوية في فلسطين التي نفتخر بها جميعا، كجزء أصيل من التزامها برعاية واحتضان قطاعي الرياضة والشباب منذ تأسيس الشركة قبل 20 عاما.

 

وشدّدالهندي على أن المشروبات الوطنية تسعى ومن خلال رعايتها لفرق الفتيات إلى منحهن أفضل الفرص لمشاركة متميزة في البطولات المحلية والعربية، إلى جانب سعيها لتمكين الرياضة النسوية الفردية، وذلك كله من خلال تقديمها الدعم المادي أو تقديم المعدات والمستلزمات الرياضية.

 

وأعرب الهندي عن اعتزازه بهذه الشراكة متمنياً موسماً ناجحاً لدوري الخماسي النسوي لكرة القدم بشكل عام، ومشاركة متميزة للفريق النسوي في نادي الاتحاد، مؤكدا ثقته الكبرى بالأداء العالي المستوى والأخلاق المثلى التي تتمتع بها لاعبات الفريق، مشيدا بما أحرزه الفريق من إنجازات سابقة بما فيها حصوله على المركز الثالث في بطولة فلسطين لكرة القدم النسوية قبل عامين، كما أشاد بالاهتمام الواضح الذي يبديه نادي الاتحاد بفريق الفتيات إلى جانب العناية والاهتمام المقدّميْن من أهالي وأُسر اللاعبات.

 

من ناحيته، ثمّن مازن الكوني الرعاية المقدمة من شركة المشروبات الوطنية للفريق النسوي لكرة القدم التابع لنادي الاتحاد، مؤكدا أن هذا الدعم سيسهم في سد احتياجات الفريق للموارد الرياضية التي غالبا ما تشكل عبئا على الأندية الرياضية، وبالتالي سيساعد في استمرارية نشاط الفريق وتحفيز اللاعبات على تقديم أداء أفضل لا سيما خلال تدريباته الاستعدادية للمشاركة في دوري الخماسيات.

 

وأشار الكوني إلى أن فريق كرة القدم النسوي التابع للنادي يضم خمس لاعبات من المنتخب الفلسطيني، فيما تتراوح أعمار الفتيات في الفريق من 11-19 عاما، حيث عمل النادي على تأسيس أول مدرسة كروية للفتيات في مدينة نابلس في العام 2009 بالتعاون مع مؤسسة خطوات. وأكد الكوني أن لاعبات الفريق أثبتنَ أنهنّ على قدر عالٍ من المسؤولية، مشيدا باهتمام ذوي اللاعبات على تنمية مهاراتهن الرياضية لا سيما في رياضة كرة القدم، وداعيا إلى مزيد من الاهتمام من قبل الجهات المختصة بالرياضة النسوية بشكل خاص وقطاع الرياضة بشكل عام لما للرياضة من تأثير إيجابي على النواحي العقلية والبدنية والنفسية للإنسان.

 

 

وجدير بالذكر أن نادي الاتحاد يُعدّ أحد الأندية العريقة في نابلس حيث تم تأسيسه عام 1932، ويضم النادي عدة فرق رياضية منها فريق كرة القدم الأول، وفريق كرة القدم للناشئين، والفريق النسوي لكرة القدم، بالإضافة إلى فريق تنس الطاولة للذكور والإناث، ورياضات الفنون القتالية للجنسين، إلى جانب لعبة الشطرنج.


الاقتصادية - رام الله