نيوزلندا والإمارات يتصدران قائمة دول العالم الأقل فسادا في 2017

الخميس 22 فبراير 2018 12:31 م بتوقيت القدس

نيوزلندا والإمارات يتصدران قائمة دول العالم الأقل فسادا في 2017

أصدرت "منظمة الشفافية الدولية" - والتي يقع مقرها في برلين- تقرير مؤشر مدركات الفساد لعام 2017، والذي أظهر احتلال نيوزلندا المرتبة الأول لقائمة دول العالم الأقل فسادا، متفوقة على دولة الدنمارك التي تصدرت القائمة لخمس سنوات ماضية.

تساوي مجموع كل من النرويج وسويسرا وفنلندا في النقاط واحتلوا المرتبة الثالثة، أما الولايات المتحدة الأمريكية فقد تحسن ترتيبها قليلًا، حيث جاءت في المركز الـ 17 العام الماضي بعد كانت تحتل المركز الـ 16 في عام 2016.

وجاء ترتيب الدول كما يلي، نيوزلندا في الصدارة، يليها الدنمارك، ثم فلندا في المرتبة الثالثة، والنرويج في المرتبة الرابعة، وسويسرا في المرتبة الخامسة، والمركز السادس سنغافورة، والسويد في المركز السابع، وكندا في المركز الثامن، ولوكسمبورج في المركز التاسع، وهولندا في المركز العاشر، والمملكة المتحدة في المركز الحادي عشر، وأخيرًا ألمانيا في المركز الأخير.

أما على مستوى المناطق، كانت منطقة أوروبا الغريبة هي الأفضل أداءً في المؤشر خلال عام 2017، حيث بلغ مجموع درجاتها 66 نقطة.

مؤشر رصد الفساد العالمي يرصد تحركه في 180 دولة، ويتدرج من الصفر إلى 100 نقطة، وكلما زاد عدد النقاط واقترب من الـ 100 كان ذلك دليل على قلة الفساد وضعف الرشوة والمحسوبية، بينما كلما قلل عدد النقاط كان ذلك دليل على انتشار الفساد والرشوة.

وفيما يتعلق بترتيب الدول العربية، تأتي دولة الإمارات العربية في الصدارة، بعد أن تحسن ترتيبها بـ 3 مراكز لتحتل المركز الـ 21 عالمياً، تليها قطر في المركز الثاني عربيًا، وجاءت السعودية في المركز الثالث عربيًا والـ 57 عالميًا، أي أنها تقدمت بـ 5 مراكز مقارنة بترتيبها في مؤشر الفساد العالمي خلال عام 2016، واحتلت الأردن المركز الرابع.

وتعد سوريا والصومال وجنوب السودان من الدول الأكثر فسادا في العالم خلال العام الماضي، حيث حصلوا على أدنى الدرجات في مؤشر مدركات الفساد، ويشير التقرير الصادر عن "منظمة الشفافية الدولية" إلى أن أكثر من ثلثي الدول بالمؤشر حقق مستوى أقل من 50 نقطة، وهذا دليل واضح على انتشار الفساد والرشوة بصورة كبيرة سواء عالميًا أو عربيًا.


وكالات / الاقتصادية