وزير الحكم المحلي الدكتور حسين الأعرج يزور مصلحة مياه بلديات الساحل ويتفقد بعض مشاريعها النوعية

الخميس 01 مارس 2018 09:03 ص بتوقيت القدس

وزير الحكم المحلي الدكتور حسين الأعرج يزور مصلحة مياه بلديات الساحل ويتفقد بعض مشاريعها النوعية

استقبلت مصلحة مياه بلديات الساحل في مقرها الرئيس معالي وزير الحكم المحلي الدكتور حسين الأعرج، في زيارة تهدف إلى الاطلاع على الوضع المائي الراهن في قطاع غزة، وللاطلاع عن كثب على الجهود المبذولة من قبل مصلحة مياه بلديات الساحل، وأبرز مشاريعها وخدماتها التي تقدمها للمواطنين، وكذلك أبرز العقبات التي تواجهها في ظل التحديات الاقتصادية والسياسية التي توجهها مصلحة المياه ومختلف الهيئات المحلية والمؤسسات الخدماتية في قطاع غزة.

 

وكان في استقبال الوزير والوفد المرافق له الدكتور ماجد عوني أبو رمضان رئيس مجلس إدارة مصلحة مياه بلديات الساحل، والمهندس منذر عيسى شبلاق المدير العام للمصلحة، حيث رحب الدكتور أبو رمضان بمعالي الوزير والوفد المرافق له، وأشاد بأهمية هذه الزيارة وما تمثله من حرص كبير لدى وزارة الحكم المحلي على استمرارية التعاون المشترك، معرباً عن تقديره الكبير لهذا الاهتمام الكبير وهذه الزيارة المقدرة التي ترمي للتعرف عن كثب على جهود والمشاريع التي تشرف على تنفيذها مصلحة مياه بلديات الساحل، والتي كان لها الأثر الإيجابي والبارز في تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، ومحاولة تجاوز الأزمة المائية الراهنة في قطاع غزة، من خلال المشاريع النوعية في مجال المياه والصرف الصحي التي أشرفت على تنفيذها مصلحة المياه بالتعاون والتنسيق مع كافة الأطراف ذات الاختصاص ولاسيما وزارة الحكم المحلي وسلطة المياه الفلسطينية كأهم المؤسسات الداعمة لمصلحة المياه.

 

كما تطرق الدكتور ماجد أبو رمضان "أبو عوني" إلى الدور الكبير لوزارة الحكم المحلي التي تعتبر الحاضنة والأساس لإنشاء مصلحة مياه بلديات الساحل ولعمل كافة بلديات الوطن، حيث أن دورها الريادي الذي ساهم في إسناد مصلحة المياه كأحد أهم الحلول للوصول إلى أفضل الخدمات في مجالي المياه والصرف الصحي، بعد توقيع مذكرة التفاهم بين رؤساء بلديات قطاع غزة، وما تلاها من بدء فعلي بالبناء المؤسساتي إدارياً وفنياً لمصلحة المياه في العام 2005م، حيث أصبحت الآن وبفض تظافر الجهود من أهم المؤسسات الخدماتية، واستقطبت اهتمام العديد من المؤسسات الدولية المانحة حيث وصل حجم إنجازات مصلحة المياه من مشاريع البنية التحتية في مجال المياه والصرف الصحي ومياه الأمطار إلى حوالي 500 مليون دولار أمريكي.

وفي سياق اجتماع خاص ومنفرد مع معالي الوزير قدم الدكتور ماجد أبو رمضان شكره العميق والخالص لفخامة الرئيس محمود عباس "أبو مازن" ولدولة رئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله لما يوليانه من اهتمام خاص وفريد بقطاع المياه والصرف الصحي، مما ساهم في مواجهة التحديات الجسيمة التي يواجهها القطاع المائي، حيث أن هذا الاهتمام المعهود يمثل دافعاً كبيراً للمصلحة في السير بخطى ثابتة نحو مزيد من التطور والإنجاز، وستبقى دوماً كما عهدها الجميع مثالاً للعمل الوطني الفني المخلص نحو بناء دولتنا المستقلة، مؤكداً أن هذه الزيارة النوعية من معالي الوزير الدكتور حسين الأعرج وفي هذا التوقيت الهام لهي أكبر دليل على الحرص الكبير على تجاوز كل العقبات الراهنة، كما تباحث الدكتور ماجد أبو رمضان  مع معالي الوزير سبل النهوض والارتقاء بعمل المصلحة وتم التشاور على العديد من النقاط الجوهرية التي تهدف إلى وضع حلول خلاقة وإجراءات عملية مهمة لحل المشكلات التي تواجه عمل المصلحة والبلديات بشكل عام في قطاع غزة.

 

بدوره قدم المهندس منذر شبلاق عرضا موجزا لأهم الخدمات التي تقدمها مصلحة المياه في مجالي المياه والصرف الصحي وتطورات المشاريع التي تشرف على تنفيذها بالتعاون مع سلطة المياه ومختلف بلديات القطاع وبتمويل كريم من العديد من المؤسسات المانحة وكذلك التحديات والمعوقات التي تواجهها مصلحة المياه أثناء تقديم خدماتها لسكان قطاع غزة وخاصة أزمة الكهرباء وأثناء تنفيذ بعض المشاريع وخاصة فيما يتعلق بمشاكل التنسيق لإدخال المعدات وقطع الغيار، وفي النهاية عبر م. شبلاق عن تقديره الكبير لزيارة الوزير الأعرج والوفد المرافق له، مثمناً التعاون الكبير والمتميز بين مصلحة مياه بلديات الساحل ووزارة الحكم المحلي، والذي من شأنه أن يعود بالنفع على العديد من مناحي حياة المواطنين في قطاع غزة، ولاسيما فيما يتعلق بخدمات المياه والصرف الصحي.

وبعد الانتهاء من زيارة الوفد للمقر الرئيسي للمصلحة، توجه الوفد لزيارة لمحطة غزة المركزية للصرف الصحي والواقعة في أقصى شرق مخيم البريج وسط القطاع، حيث تم توضح حيثيات وتفاصيل هذا المشروع الحيوي ومدى أهميته للمواطنين كأحد أكبر وأبرز المشاريع التي تنفذها مصلحة المياه على امتداد محافظات قطاع غزة في مجال الصرف الصحي، حيث أن هذا المشروع بدأ العمل فيه عام 2016 بتمويل كريم من بنك التنمية الألماني kfw بمنحة بلغت 70 مليون يورو، حيث تبلغ القدرة الإنتاجية للمشروع أكثر من 60 ألف متر مكعب من المياه العادمة يومياً، وسيستفيد من المشروع أكثر من 900 ألف نسمة من سكان محافظتي غزة والوسطى، ثم انتقل الوفد لزيارة محطة تحلية مياه البحر للمحافظات الجنوبية من القطاع والتي بدء العمل في إنشائها بتمويل من منظمة اليونيسيف في العام 2013م وبلغت التكلفة الإجمالية للمرحلة الأولى 10 ملايين يورو وتنتج يومياً 6 آلاف متر مكعب من المياه المحلاة، كما تم الشرح للوزير عن أهمية هذا المشروع وكذلك مرحلته الثانية التي تبلغ تكلفتها 20 مليون يورو وستنتج يومياً 14 ألف متر مكعب من المياه المحلاة، وبذلك سيبلغ عدد المستفيدين من إجمالي المشروع أكثر من 75000 نسمة من سكان محافظتي خانيونس ورفح.

 

بدوره أشاد معالي الوزير حسين الأعرج بالدور البارز لمصلحة مياه بلديات الساحل في مجال خدمات المياه والصرف الصحي في قطاع غزة، والإنجازات التي تحققت في العديد من المشاريع النوعية، شاكراً للدكتور ماجد أبو رمضان تفانيه وأدائه الحكيم والمتميز من خلال رئاسته لمجلس إدارة مصلحة المياه، وتجاوزه للعديد من العقبات والعمل مع كافة الجهات وتنسيق الجهود في ظل أحلك الظروف من خلال إنجازات مصلحة المياه التي تعتبر مثار فخر وطني ونموذج مؤسساتي ناجح على كافة الصعد الإدارية والفنية، شاكراً لكافة مكونات المصلحة وإداراتها وكافة العاملين فيها كل ما يبذلونه من تميز خلال العمل في مشاريع المياه والصرف الصحي، مبدياً إعجابه الشديد بما لاحظه من خلال الجولة الميدانية من مستوى متقدم في الأداء وقدرات تضاهي العمل في كثير من الدول المتقدمة رغم العقبات والظروف الصعبة التي يمر بها قطاع غزة منذ سنوات عديدة، كما تطرق معالي الوزير إلى حرصه ومن خلال التفاهمات والمشاورات التي أجراها في لقاءه مع الدكتور ماجد أبو رمضان إلى تنفيذ سلسلة من الخطط والتوجهات والاجراءات التي ترمي إلى تطوير عمل المصلحة وتذليل كافة المعوقات التي تعترض عملها، كما أكد على مواصلة الجهد لتعزيز العلاقات والشراكات وتوفير الدعم اللازم للمشاريع من خلال كافة الشركاء والداعمين والمانحين، مؤكداً حرص وزارة الحكم المحلي على استمرار وتكثيف التعاون والتنسيق المشترك مع مصلحة مياه بلديات الساحل في المرحلة القادمة بهدف تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين في مجال المياه والصرف الصحي.


وكالات / الاقتصادية