كحلون يهدد: إما المصادقة على "ميزانية 2019" أو انتخابات مبكرة

السبت 03 مارس 2018 08:51 ص بتوقيت فلسطين

كحلون يهدد: إما المصادقة على

هدد وزير المالية الإسرائيلي، موشي كحلون، في تفكيك الحكومة والانسحاب من الائتلاف والذهاب إلى انتخابات برلمانية مبكرة، إذا لم يتم المصادقة على "ميزانية 2019" في الموعد المحدد، خلال نحو أسبوعين، وجاء ذلك خلال محادثة له مع رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم، الجمعة، كما أكدت وسائل الإعلام الإسرائيلية.

وفى الأيام القليلة الماضية، ضغطت أحزاب "الحريديم" (حزب "شاس" وحزب "يهدوت هتوراة")، إلى تأجيل المصادقة على الميزانية، حتى يتم تمرير مشروع قانون الإعفاء من التنجيد وضمان مكانة طلاب المعاهد الدينية اليهودية، ما رفضه كحلون وطالب نتنياهو بالمصادقة على الميزانية في الموعد المحدد.

وفي هذا السياق، قال كحلون في تغريدة نشرها حول "ميزانية 2019"، على "تويتر": "من أجل الجنود، ومن أجل الأطفال، من أجل جهاز النظام الصحي، من أجل الناجين من المحرقة، لذوي الاحتياجات الخاصة، من أجل فرص العمل، والأزواج الشابة، من أجل النمو الاقتصادي، من أجل اقتصاد قوي، وللحفاظ على الانخفاض المستمر في أسعار المسكن. من اجل كل هذا يوف أقاتل حتى النهاية".

وفي أعقاب تهديدات كحلون بتفكيك الائتلاف الحكومي، من المتوقع أن يتوجه قادة الأحزاب الدينية "الحريديم" إلى الحاخامات، أصاب القرار الفعلي في مثل هذه الأحزاب، لعكس التوتر الحاصل في الائتلاف. وإذا لم يوافق الحاخامات على حل وسط، سيواجه النظام السياسي أزمة كبيرة من شأنها ان تدفع نحو انتخابات مبكرة.

يأتي ذلك في ظل التحجر في موقف قيادات أحزاب "الحريديم" في الحكومة الإسرائيلية، حيث نقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن مصادر في "شاس" و"يهدوت هتوراة" أنهم لا يريدون الذهاب إلى الانتخابات، لكنهم لم يحصلوا بعد على موافقة الحاخامات بمواصلة المشاركة في الائتلاف دون إحراز تقدم في مسألة الإعفاء من التجنيد، التي يسعون إلى تحصيلها.


وكالات / الاقتصادية