أعلى مستوى منذ عام 2014

الضربة السورية القادمة تهدد أسعار النفظ

الأربعاء 11 أبريل 2018 01:20 م بتوقيت فلسطين

الضربة السورية القادمة تهدد أسعار النفظ

ارتفعت أسعار النفط العالمية إلى أعلى مستوياتها منذ عام 2014، في ظل توقعات بتصاعد التوتر في العالم العربي بعدما حذرت المنظمة الأوروبية للسلامة الجوية (يوروكونترول) من ضربات جوية محتملة في سوريا خلال 72 ساعة.

وتجاوز سعر مزيج برنت ، خام القياس العالمي، 71 دولارًا للبرميل في الأسواق العالمية بحلول الساعة 1:04 بتوقيت غرينتش، أي بزيادة نسبتها 7% عن إغلاق التعاملات السابقة.

أما الخام الأميركي فقد ارتفع إلى 65.6 دولارًا للبرميل، بزيادة نسبتها 12% عن الإغلاق السابق.

وقفزت الأسعار بعدما دعت يوروكونترول شركات الطيران إلى توخي الحذر بمنطقة شرق المتوسط لاحتمال شن ضربات جوية في سوريا خلال ثلاثة أيام، ونبهت إلى احتمال تعرض أجهزة الملاحة اللاسلكية للتشويش على فترات متقطعة.

وتدرس الولايات المتحدة  وقوى غربية أخرى القيام بعمل عسكري لمعاقبة الرئيس السوري بشار الأسد على الهجوم الذي وقع على مدينة دوما  في الغوطة  الشرقية السبت الماضي، ويعتقد أنه نفذ بغاز سام.


الاقتصادية_وكالات