الوطنية موبايل تعقد اجتماع هيئتها العادي السابع

د. مرعي: الوطنية موبايل في نمو متصاعد بعد الإنطلاقة الناجحة في غزة والجيل الثالث

الإثنين 23 أبريل 2018 01:57 م بتوقيت القدس

د. مرعي: الوطنية موبايل في نمو متصاعد بعد الإنطلاقة الناجحة في غزة والجيل الثالث

عقدت الهيئة العامة لشركة الوطنية موبايل اجتماعها العادي السابع في رام الله، تزامنا مع عقده في قطاع غزة عبر تقنية الاتصال المرئي وقد ترأس الاجتماع السيد محمد ابو رمضان، رئيس مجلس الادارة. وفي افتتاح الجلسة قدم السيد محمد أبو رمضان، تقرير مجلس الادارة للهيئة العامة وتطرق في خضم عرضه للتقرير إلى التطورات الأخيرة الحاصلة في الشركة، فقال "نهنئكم جميعاً بدخول الوطنية موبايل إلى قطاع غزة، وكذلك بإطلاق خدمات الجيل الثالث في الضفة الغربية، حيث بدأنا عملنا رسميا في القطاع الحبيب في تشرين الأول 2017 بنجاح كبير وغير مسبوق، ما يتيح لنا توسيع مناطق التغطية لتشمل الـ40% التي حرمنا منها في السنوات الماضية، وأنهينا بذلك أيضا احتكار دام أعواما عديدة".

وفي السياق ذاته، قال الرئيس التنفيذي للشركة الدكتور ضرغام مرعي، "تحملنا الكثير من المعيقات وحرمنا من شرف خدمة أهلنا في قطاع غزة لسنين طويلة، لكن بعزيمة كوادرنا التي جابهت كل التحديات بإصرار، عملنا بجد من أجل هذا الإنجاز، بدءاً بإدخال الأبراج والمعدات الفنية اللازمة ذات التكنولوجيا الأحدث والأكثر تطوراً، وصولا إلى تجهيز شبكة معارضنا ووكلائنا وموزعينا وكل منافذنا البيعية، إلى أن أطلقنا رسميا خدماتنا التجارية في تشرين الأول".

وأضاف د. مرعي: "حققت الوطنية موبايل قصة نجاح كبيرة في غزة، حيث وصل عدد مشتركيها من قطاع غزة وحده خلال الأشهر الثلاثة الأولى إلى مئات آلاف المشتركين، وهذا بحد ذاته قصة نجاح وتأكيد على القوة الكبيرة التي دخلنا فيها إلى القطاع، خاصة أن شعارنا- كان وما زال - كسر الاحتكار وإنهاؤه بشكل قاطع وفتح المجال لحرية اختيار الشبكة المفضلة لدى الجمهور، وبذلك أصبحنا نعمل في شطري الوطن، بعد أن كنا نقف على قدم واحدة فقط".

وكان قد حضر اجتماع الهيئة العامة العادي السابع وكيل وزارة الاتصالات م. سليمان الزهيري وممثلين عن مجموعة Ooredoo العالمية المستثمر الاكبر في الوطنية موبايل، ووفدا من صندوق الاستثمار الفلسطيني المستثمر المؤسس، ومراقب الشركات د. حاتم سرحان، وممثل برايس ووتر هاوس كوبرز (PwC) مدقق حسابات الشركة الخارجي حازم صبابا، وممثلين عن بورصة فلسطين وهيئة سوق رأس المال وعدد كبير من مساهمي الشركة. وكانت أعمال الاجتماع قد بدأت بتقرير حول أداء الشركة خلال عام 2017 والمصادقة على البيانات المالية المدققة لعام 2017، وذلك بعد أن قام مراقب الشركات د. حاتم سرحان، بإعلان قانونية الجلسة وقانونية كافة القرارات التي تصدر عنها.

وتم خلال الاجتماع الاستماع إلى تقرير مجلس الإدارة عن السنة المالية 2017 وكلمة الرئيس التنفيذي د. ضرغام مرعي، وتقرير مدقق حسابات الشركة الخارجي للسنة المالية المنتهية في 31-12-2017، وتم بعدها مناقشة البيانات المالية، وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن السنة المالية 2017، كما وتم انتخاب السادة شركة برايس ووتر هاوس كوبرز (PwC) مدققاً لحسابات الشركة للسنة المالية 2018.

وقال د. مرعي إن الشركة واصلت إنجازاتها بالرغم مما يعانيه قطاع الاتصالات الفلسطيني في ظل المنافسة الإسرائيلية غير الشرعية، حيث أن النتائج التي حققتها الشركة خلال عام 2017 هي خير دليل على ثقة المشترك الفلسطيني بما تقدمه الوطنية موبايل من برامج وخدمات وعلى نجاح سياسة الشركة التسويقية والترويجية المتميزة. وأضاف أن عدد مشتركي الوطنية موبايل وصل إلى أكثر من مليون مشترك مع نهاية العام 2017، مقارنة مع 773 ألف مشترك نهاية عام 2016 بنسبة ارتفاع وصلت إلى 31%، مما يضع الشركة وبقوة على طريق تحقيق الربحية المستدامة خلال عام 2018.

وأشار إلى أن اجتماع الهيئة العامة غير العادي الذي عقد قبل نحو شهرين أقر رفع رأس مال الشركة من 258 مليون دولار أميركي، إلى 293 مليون دولار أميركي، من خلال طرح 35 مليون سهم للاكتتاب الثانوي العام لمساهمي الشركة، لنتمكن من توسيع الأنشطة الاستثمارية في الوطن مع دخولنا سوق قطاع غزة، وتقديم خدمات الجيل الثالث بشكل منافس في الضفة الغربية.

وأضاف د. مرعي "إن عامي 2018 و2019 سيشهدا انعطافا واضحا في موضوع الربحية، خاصة بعد إطلاقنا لأكبر مشروعين، وهذا كله سينعكس إيجابا على أداء الشركة التي ستستمر في تحقيق الأرباح خاصة على الصعيد التشغيلي، وتحقيق الأرباح والمستدامة سيبدأ مع الربع الأخير من العام الجاري".

من جهته صرح الرئيس التنفيذي لبورصة فلسطين السيد أحمد عويضة، تعقيبا على عقد الوطنية موبايل اجتماع هيئتها العام، "أن الوطنية موبايل تعتبر من أكبر الشركات المدرجة في بورصة فلسطين كما انها تدخل في مؤشر القدس والذي يستخدم لقياس مستويات أسعار الأسهم وتحديد الاتجاه العام لهذه الأسعار ويعتبر سهم الوطنية موبايل من الاسهم النشطة في السوق من حيث التداول.  وتلتزم الوطنية موبايل بشكل كامل بالإفصاح المطلوب سواء كان عن الأداء المالي أو أية أمور أخرى يتطلبها القانون والتعليمات".

من ناحيته، قال مدير عام هيئة سوق رأس المال الفلسطينية السيد براق النابلسي، "إن أكبر اكتتاب أولي لشركة فلسطينية نفذته الوطنية موبايل في كانون الثاني 2011 وهذا يؤكد وضع الوطنية موبايل في الاقتصاد الفلسطيني، حيث ان لها تأثير كبير على نشاط البورصة، مؤكداً إلى أن الشركة ملتزمة بشكل كامل في المعاير التي توضع من قبل الهيئة. كما وأشار  في حديثه أن الشركة أقرت رفع رأس مال الشركة بقيمة 35 مليون سهم من خلال طرح أسهم للاكتتاب الثانوي، وهذا خير دليل على ثقة المستثمرين في الوطنية موبايل".


رام الله / الاقتصادية