غرفة محافظة الخليل تفتتح ركن التشغيل

الإثنين 08 أبريل 2019 09:51 ص بتوقيت فلسطين

غرفة محافظة الخليل تفتتح ركن التشغيل

ضمن خدماته المتعددة لأعضاء الهيئة العامة والمجتمع المحلي، افتتحت غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل دائرة جديدة أطلقت عليها "ركن التشغيل" تضاف إلى أقسامها ودوائرها الأخرى، بهدف التقليل من البطالة في المجتمع الفلسطيني من خلال تعزيز المواءمة بين العرض والطلب في سوق العمل وتحسين جودة خدمات التشغيل لأرباب العمل والباحثين عنه، وذلك بدعم من الوكالة الألمانية للتعاون GIZ، وبالشراكة مع وزارة التربية والتعليم العالي ووزارة العمل.

وأكد رئيس الغرفة التجارية عبده ادريس على موضوع البطالة الأكاديمية التي يعاني منها المجتمع الفلسطيني وتحدث عن أهمية افتتاح ركن التشغيل في الغرفة التجارية والذي من خلاله سيتم دمج العاطلين عن العمل في السوق المحلي والتقليل من نسبة البطالة، وأكد أن الغرفة التجارية تسعى لتوظيف 20 – 25 ألف شخص خلال السنوات الأربع القادمة، كما قدم شكره للشركاء على دورهم الفاعل ومساهتمهم في التقليل من البطالة في المجتمع من خلال افتتاح هذه الدائرة الجديدة والتي سيدمج فيها أيضا تحالف تشغيل ذوي الإعاقة.

وعرج ادريس على دوائر وأقسام الغرفة التجارية الأخرى وأهم الخدمات التي تقدمها ومنها دائرة التدريب المهني وحاضنة الاعمال إضافة إلى مركز الدراسات والبحوث الذي تسعى الغرفة التجارية لتطويره للاعتماد عليه في المعلومات الاقتصادية الموثقة.

أما مديرة برنامج سوق العمل في الوكالة الألمانية السيدة "هايكي كنوب" فتحدثت عن أبرز مشاريع الوكالة الألمانية في فلسطين بشكل عام وفي محافظة الخليل بشكل خاص، بهدف التقليل من نسبة البطالة وتلبية احتياجات سوق العمل من الأيدي العاملة المدربة والمؤهلة خاصة في المجالات المهنية والتقنية.

بدوره أشار مدير التربية والتعليم الأستاذ عاطف الجمل إلى وجود 7 مدارس صناعية ومهنية في الخليل حيث يصل خريجوها إلى سوق العمل مباشرة نظراً للحاجة الماسة لهم، وتحدث عن التعاون مع الغرفة التجارية حيث ستستقبل الأخيرة 33 طالبا خلال العطلة الصيفية لتدريبيهم وتطوير مهاراتهم وتوجيههم نحو مجالات الإبداع التي يرغبون بها، وأشار إلى الكلية المهنية التي سيتم افتتاحها قريباً في محافظة الخليل بدعم من القطاع الخاص وبالتعاون مع غرفة محافظة الخليل.

وعرج مدير عام الإدارة العامة في وزارة العمل الأستاذ رامي مهداوي على ضرورة الاستثمار في ركن التشغيل لتعم الفائدة على المجتمع المحلي في محافظة الخليل، وأشار إلى حاجة سوق العمل لمهارات فنية ومهنية وأن القطاع الخاص الفلسطيني على استعداد لاستقبالها فور توفيرها.

وفي ختام الاحتفال وقع الشركاء مذكرة تفاهم يتم بموجبها إنشاء ركن التشغيل في مقر غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل وتم في الفقرة النهائية افتتاحه رسمياً بحضور ممثلي المؤسسات الشريكة.


الخليل / الاقتصادية