كيف يمكن الحفاظ على بقاء هذا القطاع

الصناعات الخشبية متوقفة وتفقد آلاف فرص العمل

الإثنين 20 أبريل 2020 09:33 ص بتوقيت فلسطين

الصناعات الخشبية متوقفة وتفقد آلاف فرص العمل

يمكن أن تبادر وزارة الاقتصاد بالتعاون مع هيئة المدن الصناعية وبالشراكة مع الاتحاد العام للصناعات الخشبية إلى تحقيق الرؤية المتمثلة في تجميع وتركيز صناعة الأثاث بمختلف أنواعه داخل خطوط الإنتاج الضخمة الموجودة في المنطقة الصناعية شرق غزة، والتي تمتلك قدرات إنتاجية تفوق احتياج قطاع غزة، وذلك من خلال ضمان النقاط التالية:

_  إبرام اتفاقية مشتركة تضم في صفحاتها كل المصانع والورش المنتشرة في مختلف مناطق القطاع، من جانب، وفي الجانب الاخر المصانع الضخمة المتواجدة في المنطقة الصناعية، برعاية وإشراف وزارة الاقتصاد ممثلة بهيئة المدن الصناعية، تنص هذه الاتفاقية على البنود التالية:

* توقف عمليات التصنيع  في مختلف المصانع والورش المنتشرة في محافظات القطاع، بما يضمن وقف الاستنزاف التشغيلي في ظل ركود الأسواق وتراجع الارباح الإيرادات.

* تضمن الاتفاقية من خلال الجهات الحكومية والحكم المحلي، وقف جباية أي رسوم أو فواتير (مياه، كهرباء، رخصة حرف، ...الخ)  من أصحاب هذا المصانع والورش تحت مصوغ قانوني وهو "التوقف عن العمل".

* تحويل عمل مقرات هذه المصانع والورش إلى نقاط حجوزات وتصميم وتسويق، من خلال تزويدها بكاتلوجات تظهر كل تصميمات ومكونات صناعة الأثاث كل حسب اختصاصه الصناعي الحرفي.

* تتولى خطوط الإنتاج الضخمة في المدينة الصناعية إنتاج كل الطلبات الواردة من المصانع والورش الصغيرة، وتسليمها حسب المواصفات، وبما يضمن تحقيق التالي:

اولا: ضمان تحقيق الربحية المقبولة للمصنع أو الورشة.

ثانيا: تشغيل ما نسبته 60% من الحرفيين والعاملين في الورش والمصانع الصغيرة، داخل مرافق المصانع الكبيرة والمشاركة في عملية الإنتاج.

ثالثا: توزيع تكاليف التشغيل وتكاليف عملية الإنتاج داخل مصانع المدينة الصناعية، على كل أوامر التصنيع الواردة من مختلف المصانع والورش الصغيرة.

رابعا: تلتزم المصانع الكبيرة بعدم التصنيع المباشر للأسواق المحلية، إلا بما يقتصر على معارضها الخاصة، والمقيدة في الاتفاق.

* تتولى هيئة المدن الصناعية تقديم التسهيلات الخاصة بعمل هذه المصانع داخل المدينة الصناعية، بخفض أسعار الكهرباء والمياه وايجارات المنطقة الصناعية، والتراخيص الصناعية.

* تقوم وزارة المالية بدورها الداعم من خلال إعفاء مدخلات العملية الإنتاجية من أية رسوم أو ضرائب.

* يرعى اتحاد الصناعات الخشبية وكبار الصناع تطبيق مكونات هذا الاتفاق لتحقيق الأهداف الاستراتيجية المتمثلة في المحافظة على قطاع الصناعات الخشبية، وضمان عدم الانهيار،  وتطوير المهارات الصناعية الفلسطينية، بالإضافة إلى ضمان استمرار تشغيل الآلاف من العمال في هذا القطاع الحيوي.

كل ما نأمله هو أن نجد من يستمع ويهتم ويعي ما نكتب على المستوى الاستراتيجي

أ.محمد أبو جياب

غزة / الاقتصادية