بمشاركة مؤسسات حكومية وأهلية ومختصين

بلدية غزة تعقد ورشة عمل حول تنظيم عملية الذب خلال عيد الأضحى

السبت 13 يونيو 2020 09:48 ص بتوقيت فلسطين

بلدية غزة تعقد ورشة عمل حول تنظيم عملية الذب خلال عيد الأضحى

عقدت بلدية غزة ورشة عمل حول سبل تنظيم عملية ذبح الأضاحي خلال عيد الأضحى المبارك ضمن جهود الحفاظ على صحة ونظافة المدينة خلال العيد .

وشارك في الورشة التي عقد في مركز رشاد الشوا الثقافي؛ منسق الإدارة العامة للصحة والبيئة في البلدية م. أحمد أبو عبدو، ومدير دائرة البيطرة في البلدية عاهد الشكري، وممثلين عن وزارات الداخلية، والصحة،  والزراعة،  والحكم المحلي،  والاقتصاد، وشرطة البلديات، ونقابة الأطباء البيطريين، ومؤسسة أيقونة، ولفيف من المختصين .

وأكد م. أحمد أبو عبدو أهمية عملية تنظيم وضبط الذبح العشوائي خارج المسالخ خلال أيام عيد الأضحى، وضرورة توحيد نظام المسالخ فترة العيد من خلال الأخذ بآراء وتوصيات المختصين وأصحاب المصلحة لنجاح النظام وتحقيق الأهداف المرجوة منه.

بدورها تحدثت المختصة في مجال البيطرة م. ميادة عبيد عن الآثار الصحية والبيئية الناجمة عن الذبح العشوائي خارج المسالخ، وأكدت أن كمية النفايات الناتجة من عمليات الذبح العشوائي تصل إلى نسبة 50 % من وزن الذبيحة الإجمالي .

وأوضحت أن عدد الذبائح خلال عيد الأضحى في قطاع غزة تصل إلى 12 ألف رأس عجل وحصة مدينة غزة من الذبائح تصل إلى 50 % من العدد الإجمالي أي أن كمية الدماء الناتجة تصل إلى 210 ألف لتر مما يؤدي إلى تراكم وانسياب الدماء بشكل كبير مما يسبب مكاره صحية وتأثير على الصحة العامة للمواطنين.

بدوره؛ أكد رئيس قسم جمع النفايات في البلدية المكلف م نعيم كحيل بضرورة ترحيل مخلفات الذبح العشوائي بشكل منفصل عن النفايات الصلبة العادية، والعمل على إيجاد حل مشكلة انسياب الدماء في الشوارع .

وأوصى المشاركون بضرورة حل مشكلة تقطيع اللحوم في وقت الظهيرة حيث عند ارتفاع درجات الحرارة يصبح هناك فساد سريع للحوم بالإضافة إلى عمليتي النقل والتوزيع، وكذلك عمل حملات نظافة مكثفة خاصة من البلديات في أول يوم في العيد لإزالة مخلفات الذبح في المنازل .

وأكد المختصون على توفير مسالخ مؤقتة لذبح الأضاحي خلال العيد، وكذلك تحديد سعة أو قدرة المسالخ المؤقتة بسبب أن عدد الأضاحي يزداد بشكل كبير خلال العيد .

غزة / الاقتصادية