بنك الأردن يدعم جهوزية مديرية صحة رام الله والبيرة لمواجهة جائحة كورونا

الأحد 27 ديسمبر 2020 12:59 م بتوقيت فلسطين

بنك الأردن يدعم جهوزية مديرية صحة رام الله والبيرة لمواجهة جائحة كورونا

ضمن مسؤوليته المجتمعية ومساندته المستمرة للقطاع الصحي في فلسطين، قدم بنك الأردن دعمه لمديرية الصحة في محافظة رام الله والبيرة، لدعم جهوزيتها في مواجهة جائحة كورونا عبر تزويدها بأجهزة حاسوب لوحي "آيباد" لطواقم الطب الوقائي التي تعمل في خطوط الدفاع الأولى للسيطرة على تفشي الوباء.

وقام وفد من بنك الأردن ضم المدير الإقليمي لفروع البنك في فلسطين حاتم فقهاء، ومسؤولة العلاقات العامة رجاء الجبارين ومدير البيع المباشر محمود طلوزي، بتسليم الدعم لمدير عام مديرية صحة رام الله والبيرة الدكتور معتصم محيسن، بحضور مدير الشؤون الصحية في المديرية الدكتور مهدي راشد، ومدير الشؤون المالية والإدارية طارق الرمحي.

وأشاد فقهاء بالجهود التي تقوم بها الطواقم الطبية في فلسطين للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين، والتخفيف من الآثار الناتجة عن الجائحة، مثمنًا في ذات الوقت الجهود التي تقوم بها القيادة الفلسطينية والمحافظين والطواقم الأمنية للسيطرة على انتشار الوباء.

ولفت فقهاء إلى أن هذه المساهمة تأتي لمساندة الجهود الرسمية المبذولة لتجاوز الأزمة الصحية، وضمن مسؤولية بنك الأردن المجتمعية في ظل الظروف الصعبة، كما تنسجم مع توجيهات سلطة النقد الفلسطينية، التي بادرت بإصدار تعليمات تطلب من البنوك توجيه موازنات المسؤولية المجتمعية لمساندة الحكومة في جهودها لمكافحة انتشار هذه الجائحة، مشيرًا إلى أن بنك الأردن في فلسطين ساهم بمبلغ 750 ألف شيقل، لدعم صندوق "وقفة عز" الذي خصص لتخفيف الآثار الناجمة عن جائحة انتشار فيروس كورونا.

وهنأ فقهاء أبناء شعبنا والعالم أجمع بأعياد الميلاد المجيدة ورأس السنة الجديدة، آملًا أن يحل العام القادم وقد تجاوز شعبنا والعالم هذه الأزمة.

من جهته، شكر محيسن بنك الأردن على هذه البادرة التي تسهم في تعزيز جهوزية المديرية وطواقمها العاملة في الميدان لمواجهة الجائحة، مثنيًا على الدعم الذي قدمه ويقدمه القطاع المصرفي في فلسطين على الدوام للمجتمع الفلسطيني، والدور الأساسي الذي يلعبه في حماية المجتمع والنهوض به، لا سيما خلال هذه الظروف الاستثنائية والأعباء الإضافية الناجمة عنها.

وأكد محيسن أهمية التكاتف بين جميع قطاعات المجتمع لمواجهة الأزمة، مشيرًا إلى أن الطواقم الطبية تواصل جهودها بهدف التخفيف من الآثار الصحية للوباء على شعبنا.

يذكر أن بنك الأردن واصل تقديم خدماته المصرفية لعملائه رغم الظروف الصعبة التي شهدتها البلاد من تفشّي لوباء "كورونا"، كما أن البنك اتخذ مجموعة من الخطوات الاحترازية لضمان سلامة موظفيه وعملائه وفقًا للتعليمات التي أصدرتها وزارة الصحة الفلسطينية.

رام الله / الاقتصادية