نقيب الصحفيين: يجب وضع حد للأموال التي تذهب لمارك

الثلاثاء 12 يناير 2021 11:11 ص بتوقيت فلسطين

نقيب الصحفيين: يجب وضع حد للأموال التي تذهب لمارك

قال نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر ابو بكر، ان صرف الملايين من الدولارات على وسائل التواصل الاجتماعي من قبل الشركات الفلسطينية، يعد كارثة. وهذه الشركات العالمية المالكة لهذه الوسائل، لا تدفع ضرائب للحكومة الفلسطينية وتعمل في فلسطين دون ان تدفع وبالتالي يجب ان نعيد النظر، في كيف ممكن ان نعمل مع بعضنا بما يليق بفلسطين.

وقال ابو بكر، خلال حديثه مع برنامج "يصبحكم بالخير" الذي يعده ويقدمه الاعلامي رياض خميس ويبث على فضائية معا وإذاعة الرابعة:" هناك ازمة حقيقية كبيرة جدا يتعرض لها الصحفيون الفلسطينيون وتتعرض لها المؤسسات الاعلامية الفلسطينية، نحن في نقابة الصحفيين نعمل على اساس مسألتين اساسيتين والاولى هي كيف نحمي الجسم الصحفي الفلسطيني والثانية كيف نحمي المؤسسات الاعلامية الفلسطينية التي تشغل الصحفيين من عدم الانهيار".

وأشار الى ان قطاع الاعلام الخاص يشغل نحو 600 صحفي تقريباً في فلسطين، مضيفاً:" اذا تمكنا من حماية الصحافة في فلسطين من الانهيار، سنعمق الاستقلالية الصحفية وسنعزز التعددية الموجودة في وسائل الاعلام الفلسطينية".

وأضاف خلال حديثه الاذاعي:" نحن نعالج ازمة تطيح بالعالم اجمع منذ اكثر من عام وأدت الى انهيارات اقتصادية كبيرة، وانعكس ذلك على قطاع الاعلام في العالم وفي فلسطين ورغم محاولاتنا المتكررة لحماية الجسم الصحفي الفلسطيني من عدم التضرر من هذه القضايا الا اننا نواجه ازمة حقيقية فعلية بدأت شدتها تزداد".