"الزراعة" بغزة تحدد معايير الاستفادة من مشاريع الطاقة البديلة ومزارع الدجاج النموذجية

السبت 27 فبراير 2021 12:47 م بتوقيت فلسطين

قال مدير دائرة التخطيط وتحليل السياسات في وزارة الزراعة، بغزة، حسام أبو سعدة، إن مشكلة الكهرباء بالقطاع، متفاقمة وتؤثر على كل مناحي الحياة، ومزارع الدجاج لا تحتمل انقطاع الكهرباء.   وأضاف في تصريحات لإذاعة (الأقصى): بأن الوزارة عملت على مشروع لتوفير طاقة بديلة شمسية، للتخفيف عن عبء المزارعين والحفاظ على الدجاج اللاحم، مشيراً إلى أن "المشروع يستهدف مناطق خانيونس ورفح، لأن معظم مزارع الدجاج اللاحم في هذه المناطق".   وأكد بأن الحصار يؤثر على إدخال المعدات والأعلاف وما يلزم الإنتاج، مشيراً إلى "محاولة الوزارة توفير الأعلاف وكل ما يلزم الزراعة والتخفيف عن المزارعين".   وأكد بأنه يتم متابعة المزارع ونوع البيضة وفحصها قبل عملية التسمين وتربية الدواجن، حيث "قمنا بإتلاف حوالي 700 طن من الأعلاف غير المطابقة للمواصفات حتى لا يتضرر المزارع ونشدد في موضوع الرقابة والتأكد من إجراءات السلامة بالمزارع".   وأضاف أبو سعدة: بأن وزارة الزراعة، تقوم بمتابعة ترخيص المزارع طبقاً للمواصفات، وكل المزارع النموذجية سيتم ترخيصها ونعمل مع مؤسسات لإعادة تأهيل المزارع لتصبح نموذجية من خلال متابعة احتياجاتها والتأكد من عدم وجود أي أمراض بها.   وقال أبو سعدة: إن معايير الاستفادة من مشاريع الطاقة البديلة ومزارع الدجاج النموذجية، هي أن يكون للمستفيد مزرعة بالمناطق المستهدفة جنوب قطاع غزة، وحاصل على إفادة بأنه قادر على الإنتاج الحيواني، ثم يتم تعبئة الطلب، وتتم زيارته وتحديد الأولوية للاستفادة من هذا المشروع.   وأردف: وبعد ذلك، تتم متابعة المزارع، ونوع البيضة، وفحصها قبل عملية التسمين وتربية الدواجن.