ما مصير الشيكل في ظل جمود إسرائيل السياسي؟

السبت 03 أبريل 2021 09:04 ص بتوقيت فلسطين

ما مصير الشيكل في ظل جمود إسرائيل السياسي؟

 بدأ محللون إسرائيليون يتحدثون عن رحلة خسائر قادمة الشيكل الإسرائيلي أمام العملات الرئيسة المتداولة في السوق المحلية، بسبب الجمود السياسي.

ومنذ 2019، ما تزال أزمة تشكيل حكومة إسرائيلية قائمة، بعد 4 جولات من الانتخابات التي لم تفض إلى فائض خالص قادر على تشكيل حكومة، دون تحالفات من أحزاب أخرى.

وخلال وقت سابق من الشهر الماضي، حذرت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني، من أن غياب حكومة مستقرة سيجعل من الصعب خفض الديون المالية.

ويتم حاليا تداول الشيكل عند أضعف مستوياته مقابل الدولار منذ أواخر نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي، مع استمرار المخاوف بشأن عدم الاستقرار السياسي بعد نتائج الانتخابات غير الحاسمة الأسبوع الماضي.

حذرت ستاندرد آند بورز من أن غياب حكومة مستقرة سيجعل من الصعب خفض الديون المالية على المدى المتوسط ​​وتحديد الأولويات، على الرغم من أنها لا ترى مخاطر فورية وحافظت على تصنيف إسرائيل A-.

ويرى محللون إسرائيليون أن استمرار الجمود السياسي خلال الشهور القليلة المقبلة، يعني أن متوسط سعر الصرف سيبلغ 3.4 - 3.45 شيكلا لكل دولار واحد.