الدولار الأمريكي ينخفض تحت 3.10 شيكل

الإثنين 13 ديسمبر 2021 09:27 ص بتوقيت فلسطين

الدولار الأمريكي ينخفض تحت 3.10 شيكل

القدس- مصدر الاخبارية:

افتتح سوق العملات العالمي أسبوع التداول الجديد ،اليوم الاثنين، مع قرار دراماتيكي للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، تسبب بانخفاض الدولار بنسبة 0.2٪ ليتداول تحت 3.10 شيكل، وتراجع اليورو 0.2٪ وصولاً إلى 49 شيكل.

ومن المقرر أن ينشر مؤشر الأسعار في إسرائيل بعد غد الأربعاء وسط توقعات تشير إلى زيادة سنوية بنسبة 2.6٪ ، بعدما كانت 2.3٪ في أكتوبر. كما سينشر بنك الاحتياطي الفيدرالي أحدث قرار بشأن سعر الفائدة لعام 2021 ،وسيبقى سعر الفائدة نفسه دون تغيير، عند مستوى الصفر، ولكن من المرجح أن يعلن البنك عن تسريع في خفض مشترياته الشهرية، استجابة لارتفاع معدلات التضخم.

والجمعة الماضية أعلن ارتفاع مؤشر الأسعار الأمريكي بنسبة 6.8٪ في نوفمبر بمعدل سنوي، وهو أعلى مستوى تضخم منذ عام 1982، وغداً الثلاثاء، سيتم نشر بيانات من مؤشر أسعار المنتجين في الولايات المتحدة، مع التوقعات الحالية عند قفزة 9.2%.

وفي مارس 2020 ، أطلق الفيدرالي الأمريكي برنامج الحوافز الضخم المصمم لدعم سوق الائتمان، واشترى 120 مليار دولار من الأصول كل شهر، بما في ذلك 80 مليار دولار من السندات الحكومية و 40 مليار دولار من السندات المدعومة بالرهن العقاري.

بدوره يقول الاقتصادي الأمريكي جاي بيت أور، "إنه حان الوقت للتخلي عن كلمة" انتقالية "من التضخم". ووفقًا له، فإن مؤشر الولايات المتحدة لشهر نوفمبر (6.8٪) يعزز التقديرات بأن الاحتياطي الفيدرالي سيعلن يوم الأربعاء عن تسريع وحتى مضاعفة معدل التخفيض في التسهيل الكمي الذي من المرجح أن ينتهي في مارس.

وأضاف "بخلاف التضخم المرتفع، تشير أحدث البيانات من سوق العمل إلى أنه ضيق للغاية بعد تقرير التوظيف، الأسبوع الماضي تم إبلاغنا بأن الوظائف الشاغرة في الولايات المتحدة قد قفزت بما يتجاوز التوقعات، وبالتالي فإن الفجوة بين عدد العاطلين عن العمل والوظائف الشاغرة قد تستمر في الارتفاع، مما يشير إلى أن نصف الأجور وتشتد".

وتوقع أن تستمر الضغوط التضخمية الدورية في التصاعد بطريقة ستجبر الاحتياطي الفيدرالي على البدء في رفع أسعار الفائدة في وقت مبكر من النصف الأول من عام 2022.

وأشار إلى أنه "من المحتمل أن ينتهي الارتفاع في أسعار الفائدة مبكرًا عندما يشم سوق السندات بالفعل رائحة التباطؤ الاقتصادي".